التخطي إلى المحتوى

تحدث “أحمد حسام ميدو نجم فريق أياكس وتوتنهام السابق، بشأن الظلم الذي يقع على الأوروجوياني مارتن لاسارتي المدير الفني للأهلي، حيث يشهد النمادي الأهلي تراجع ملحوظ في أداؤه، بعد أن خروجه أمام صن داونز الجنوب الذي تمكن من الفوز خلال هذه المباراة بخمسة أهدافز

وأشار “ميدو” خلال لقاءً له على إحدى القنوات الفضائية، أن “لاسارتي” من أكثر المدربين الذي تعرض للظلم الشديد في تاريخ النادي الأهلي، وأكد أنه يدفع ثمن أخطاء مجلس إدارة النادي الأهلي، وذلك بعد أن قاموا بتعيينه كمدرب جديد للمرةب الأولى في الشرق الأوسط، بعد أن تعاقد النادي 12 لاعب خلال شهر يناير الماضي، الإضافة إلى تغيير الجهاز الإداري، وبعد كل هذه الامور يطالبوه بتحقيق نتيجة إيجابية.

مشيراً خلال نهاية لقاءه أن التغييرات التي تمت في النادي هي السبب الرئيسي في تراجع أداؤه خلال الفترة الماضية، وأن هذه التغييرات كانت من المفترض أن تتم خلال فترة الصيف، ولكن الفريق لا يستطيع أن يتحمل كل هذه التغييرات في وقت واحد، أما بشأن فرصة فوز الأهلي والزمالك بلقب الدوري لهذا الموسم، فقد صرح ميدو قائلاً:” أنه في حالة استكمال الدوري بعد كأس الأمم فسوف يكون نادي الزمالك الأقرب للفوز باللقب، أما إذا انتهى قبل كأس الأمم بدون الدولليين، ففي هذه الحالة سوف يكون الأهلي الأقرب للفوز باللقب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *