التخطي إلى المحتوى

يعيش الشارع المصري صدمة كبيرة، بعد الخروج المبكر من بطولة كأس أمم أفريقيا 2019، على يد منتخب جنوب أفريقيا، بعد الخساراة بهدف نظيف، في دور الـ 16 من البطولة، خاصة وأن البطولة تقام حالياً في مصر.

وظهر لاعبي المنتخب الوطني، في إعلان لإحدى الشركات الكبرى الراعية للبطولة، يعتذرون خلاله للمشجعين المصريين بأغنية، حيث انتشر هذا الإعلان عبر مواقع التواصل الاجتماعي بسرعة كبيرة، واشتعل الشارع المصري على أثر هذا الإعلاتن، وبدأ الهجوم الجماهيري ضد لاعبي منتخب مصر.

وظهر في الإعلان 6 لاعبين من منتخب الفراعنة، وهم: أحمد المحمدي قائد المنتخب، وطارق حامد، ومحمود علاء، وأحمد حسن كوكا، ونبيل عماد دونجا، ومحمود حسن تريزيجيه.

قال اللاعبون خلال الإعلان للجماهير إنهم يستطيعون الخروج بحجج، والحديث عن التحكيم، لكن الخيار الأفضل سيكون الاعتذار، وذلك بأداء غنائي.